منتدى الإخوة في الله للرؤى والأحلام
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
مدخل إلى علوم القراءات . الأحد أبريل 14, 2024 4:26 pmغربه غريبه
الله يوفقكم جميعا الأحد أبريل 14, 2024 1:14 pmغربه غريبه
عيدكم مباركالأربعاء أبريل 10, 2024 6:32 pmغربه غريبه
)) دف العيد ((الأربعاء أبريل 10, 2024 12:12 amغربه غريبه
ما ترجمة النقش على السيف الجمعة أبريل 05, 2024 7:56 pmغربه غريبه
حلويات الارض السعيدة الإثنين أبريل 01, 2024 5:55 pmغربه غريبه
تحري ليلة القدر الأحد مارس 31, 2024 10:42 pmغربه غريبه
ما فات اكثر مما بقي من الشهرالأحد مارس 31, 2024 5:31 amغربه غريبه
الشخص المهم او المتهم . السبت مارس 30, 2024 7:54 amغربه غريبه
القراءات..الجمعة مارس 29, 2024 10:10 amغربه غريبه
الظالم ظالم ولو ادعى العدل الإثنين مارس 25, 2024 4:51 amغربه غريبه
قطاع غزة ... الأحد مارس 24, 2024 10:02 amغربه غريبه
« إنِّي امْرُؤٌ صَائِمٌ » إلى الأخ غربة.السبت مارس 23, 2024 6:21 pmغربه غريبه
« قصة نوح و الطوفان العظيم»الإثنين مارس 18, 2024 1:53 pmزائر
أبريل 2024
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
2930     

اليومية

اذهب الى الأسفل
avatar
زائر
زائر

"        تأمل    " Empty " تأمل "

الإثنين أغسطس 07, 2023 5:54 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

"        تأمل    " Eeeeeo11
avatar
زائر
زائر

"        تأمل    " Empty رد: " تأمل "

الإثنين أغسطس 07, 2023 12:54 pm
.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
.
مضى علينا زمن كان الوعاظ فيه يكثرون من ذكر الموت والقبر والنار والعذاب،..
وبعضهم تجاوز الحدّ في ذلك مقابل ما ينبغي من التبشير والرجاء، خاصة
وأن أحوال كثير من الناس في ذلك الوقت كانت مستقيمة طيبة،
.
ثم صرنا في زمان هُجر فيه التخويف من عذاب الله وعقابه، وبالغ الناس في ذكر الرجاء مقابل الخوف..
مع أن أحوال كثير من الناس اليوم تقتضي  مخاطبتهم بما يُخوفهم؛ إذْ كثر التساهل في الحرام
وتنامت الجرأة على حدود الله، وقلّ المصلحون، وكثر المفسدون..
.
ومن الفقه -إذا كان الحال كذلك- أن يُعاد التذكير بالحقائق الشرعية الثابتة المتعلقة بالقبر وعذابه،
والقيامة وأهوالها، والنار وجحيمها، مع المحافظة على التبشير والرجاء.
.
وهذا التذكير ينبغي ألا ننزعج منه، بل نشكر من يقوم به

لأن الذي أنذرنا ، وحذرنا وخوّفنا من كل ذلك هو الله خالقنا
كما قال سبحانه:
(ويحذّركم الله نفسه)
وقال:
(وإياي فارهبون)
وقال: (واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله)
وقال: (ولكنّ عذاب الله شديد).
.
فإن الحاجة ماسة إلى التوبة والرجوع إلى الله بالانخلاع عن الفسق والفجور
والإقبال على الفرائض والطاعات.
بقلم/ الشيخ أحمد السيد.
.

.
اللهم ردنا إليك ردًا جميلا.

اللهم اهدنا الصراط المستقيم آمين
.
avatar
زائر
زائر

"        تأمل    " Empty رد: " تأمل "

الإثنين أغسطس 07, 2023 1:59 pm


جزاك الله خيرا . شكر الله لك سعيك . الله يصلحنا وإيا أحمد السيد .
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى